ضع بريدك الالكتروني لتتوصل بالجديد

لغز تحدى المنطق قصة الابناء الثلاثة والجمال السبعة عشر

ليست هناك تعليقات :

لغز تحدى المنطق قصة الابناء الثلاثة والجمال السبعة عشر

في ما يلي نقدم لكم قصة قصيرة وقعت في قديم الزمان، حيث أن القصة تتضمن لغزا يصعب تفسيره بالرياضيات.




في قديم الزمان، كان هناك رجل له ثلاثة أبناء يعيش في قرية صغيرة.
وكان يملك 17 جَمَلاً يستعملها في نقل البضائع للناس في الصحراء، ويعيش على مداخيلها.
وفي يوم من الأيام أراد السفر الى مكان بعيد وخطير، وخاف ان لا يعود فكتب وصية لأبنائه.
وفي يوم من الأيام أراد السفر الى مكان بعيد وخطير، وخاف ان لا يعود فكتب وصية لأبنائه.
وبعد أيام من حفل العزاء، وَجَبَ على الأبناء تقسيم الإرث، المتكون فقط من 17 جَمَلاً.
فسُلمت لهم الوصية.
حيث أن الوصية كانت تشير الى أن :
نصف العدد الإجمالي للجِمال تسلم للابن الأكبر.
ثلث العدد الإجمالي للجِمال تسلم للابن الأوسط.
1/9 من العدد الإجمالي للجِمال تسلم للابن الأصغر.
وبما أن العدد 17 (عدد الجمال) عدد أولي لا يقبل القسمة الا على 1 و نفسه، وجدوا مشكلة في التقسيم.
واستغرقوا عدة أيام في البحث عن حل.
وأخيرا قرروا استلاف جمل من عمهم ليصل العدد الى 18، وهو عدد مناسب جدا لأنه يقبل القسمة على 2 و3 و9 أيضا.





شارك برأيك او بتفسير منطقي للغز!!! 

ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

اترك بصمتك وشارك المحتوى مع اصدقاءك